الشركاء

عباس ناصر الحواي

 (محامي ومستشار قانوني)

 

خضر إبراهيم خضر

 (محامي ومستشار قانوني)

 

 

كلمة الشركاء

 

 تعتبر مهنة المحاماة من أقدم وأعرق المهن ، وقد استحقت فعلا اسم "القضاء الواقف" الذي يطلق عليها ، إذ أصبح لمهنة المحاماة دورا هاما في معظم ، إن لم يكن جل ، نواحي حياتنا المعاصرة. وقد ساهم التطور المذهل والتشعب المتصل الذي أصبح سمة تلازم عصرنا في إبراز مدى أهمية العمل القانوني بصفته المحور الذي يضمن سلامة دوران تروس العلاقات المتشعبة فيما بين مؤسسات وأفراد المجتمع المتمدن على نحو يحفظ للجميع حقوقهم ويضمن وفاءهم بالتزاماتهم.

 

ومن هذا المنطلق فإن للعمل في مجال مهنة المحاماة والاستشارات القانونية مبادئه التي ينبغي أن تصان وأسسه التي يجب أن تراعى. حيث يقع على عاتق المحامي دور أساسي وفعال في تنظيم العلاقات التجارية والمدنية بين مختلف الأطراف على نحو يحفظ الحقوق ويحجب الضرر، ويمنع أو على الأقل يحد من المنازعات التي قد تنشأ بين الأطراف نتيجة عدم وضوح أو ضبابية النصوص المتفق عليها. هذا دور المحامي في المقام الأول. وعلى نفس المنوال يجب أن يولي المحامي نفس القدر من الإخلاص والجهد في متابعة واسترداد حقوق موكليه وفقا لنصوص القانون وإجراءات التقاضي المتبعة استنادا إلى مبدأ أنِ لا ضرر ولا ضرار ، بحيث لا يُضار خصم ولا يُنتقص من حق مستحق.

 

 من أجل ذلك حرص عباس الحواي ومشاركوه على أن يكون له ، إضافة إلى الشركاء ، مجموعة من المحامين والمستشارين القانونيين المشهود لهم بالكفاءة والخبرة والاستقامة ليكونوا عونا في تقديم أفضل الخدمات القانونية لموكليه داخل دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج والدول الأخرى.

 

عباس الحواي

خضر إبراهيم خضر